التاريخ بين التقديس والتدنيس- د. أحمد خيري العمري

  أحمد خيري العمري* تاريخ أي أمة هو جزء من تكوينها الأساسي، لا يمكن الهروب منه. إنه، مثل تاريخ مولدك ومكانه، «قَدَر» لا فرار منه. مهما حاولنا، ومهما حاولت أي أمة، فالفرار من التاريخ عبثٌ يظهر في طياته سيطرة هذا التاريخ، إلى درجة محاولة الفرار اليائسة تلك.. تاريخ أي أمة هو جزء من «شفرتها الجينية»…

اقرأ المزيد..