العنصرية المعكوسة: تبادل الأدوار

جميع الفئات تجمعها الحقيقة الأهم وهي الانتماء لدولة وأرض ما، تذوب فيها الفوارق عندما يتعلق الأمر بالمواطنة، ويصبح عندها الحق في وجود الفوارق واجباً لاحترام أن الفوارق لا تلغي الهم الواحد، ولا تسمح بتفكيك المجتمع إلى دويلات “انتماء” داخل الدولة الواحدة.

اقرأ المزيد..